الشاعر ادريس أشهبون

Posted by:

 

في حلقة أنيقة من برنامج (مقامات) استضاف فيها الإعلامي عبد الله البلغيثي الشاعر ادريس أشهبون  للانفتاح على تجربته الإبداعية ورؤاه الجمالية.  وقد رافقه لقراءة وتحليل البنيات الفنية المؤسِّسة لمنجزاته الشعرية كلٌّ من الناقد (حسام الدين نوالي) والناقد (حميد ركاطة)، فيما  شاركما في مداخلة عبر الهاتف الناقد والباحث (مصطفى داد).

وكالعادة انطلقت الحلقة بلحظة شعر شفيفة اختار فيها الشاعر الضيف قراءة نماذج من قصائد منشورة في ديوانيه الصادرين: (انكسار الذاكرة) و (الآتي المؤجل)؛ قبل أن يتناول الناقد حسام الدين نوالي تفكيك حضور الأسطورة في الديوانين، وأشكال تناولها والتفاعل معها شعرا، فضلا عن الحديث عن بنية اللغة الشعرية وطبقاتها الدلالية مما يجعل منها مدوّنة ثخينة.
فيما قدّم الناقد حميد ركاطة إحصاء تردد عدد من الكلمات في الديوانين ومنه خلص إلى الحفر في المرجعيات المؤسسة للرؤية الفنية من جهة والوعي النظرى من جهة ثانية كمكوِّنين يؤطران تجربة الشاعر أشهبون، وهي خلاصات من دراسة معدّة للنشر أنجزها الناقد متابعة وتحليلا للديوانين.

ومن جهته فكّك الناقد الباحث (مصطفى داد) المستويات التعبيرية في القصائد، والقوالب اللغوية والمعمارية للنصوص، فأضاء في مداخلته نقطتين أساسيتين هما “التصوير الشعري المشهدي” و”البنية السردية” في المنجز الإبداعي للشاعر أشهبون، قبل أن يخلص إلى الإشادة بهذه التجربة باعتبارها مساحة تغري بالقراءة والتلقي والحفر.

حلقة يوم 27 أكتوبر2017  نشّطها الإعلامي والموسيقي عبد الله البلغيثي في توزيع متوازن للفقرات والأصوات،  وتحفيز للكشف والإضاءة بشكل جعل من الحلقة سلّما ارتقى عبره مستمعو إذاعة (مدينة إم إف إم) من عتبات الدواوين إلى الوعي المؤسِّس للتجربة الشعرية وصولا إلى الدلالات والامتدادات.

0

أضف رأيك