مدينة إف إم

مرض كرون

Posted by:

لا تزال العديد من الأمراض المزمنة تحير الباحثين في أسباب نشوئها. وفي تعليل حالات التأرجح التي تعتري المصابين بها. بين انتكاسات تعقبها فترات خمود. وفي حين أن الكثيرين يعتقدون أن المتسبب فيما يبدو كحالة من الإفراط والتهيج في نشاط جهاز المناعة. هو قوة زائدة لهذا الجهاز المتغلغل في كل أرجاء الجسم وأحد علامات عدم ضعفه. فإن للباحثين من بريطانيا رأياً مخالفاً. إذْ يقولون عند حديثهم عن أحد أنواع تلك الأمراض وهو «مرض كرون» ان السبب هو ضعف قدرات وكفاءة جهاز المناعة، لا قوته ونشاطه الزائد.

وتتوالى حتى اليوم بين الأطباء أصداء دراسة نشرت في فبراير الماضي من مجلة لانست العلمية للباحثين من جامعة لندن طرحت أمرين حول مرض كرون تحدث فيهما البروفيسور أنتوني سيغال قائلاً: إنك تتصور حينما ترى أحد هؤلاء المرضى ممن توجد لديهم كمية كبيرة من عمليات الالتهابات أن الأمر نتيجة زيادة في التفاعل المناعي. لكننا نعتقد أن الأمر عكس ذلك. وهو أنه فشل في عمليات التفاعل المناعي.

لمناقشة الموضوع يحضر معانا الدكتور فؤاد الشبيهي اختصاصي في امراض الجهاز الهضمي والقولون بمكناس.

دنيا نالا

دنيا نالا خريجة المعهد العالي للصحافة والاعلام بالدار البيضاء. حازت على عدة شواهد تقديرية من طرف عدة جمعيات ومنضمات وطنية ودولية، وذلك خلال مشوارها في مجال الصحافة والتنشيط الاذاعي، حيث اشتغلت سابقاً ومدة 5 سنوات في عدة مناصب داخل اذاعة إم إف إم سايس. كما توجت بلقب أحسن صوت اذاعي في سنة 2007 المقدمة من طرف نادي مستمعي إم أف إم سايس.

0

أضف رأيك