مدينة إف إم

بعد جريمة إمليل: السلطات تتحرك ضد المرشدين السياحين المزيفين

Posted by:

بعدما شهدت منطقة “إمليل” بضواحي مراكش في شهر دجنبر الماضي جريمة شنيعة ضد سائحتين، اتجهت السلطات المغربية إلى القضاء على ظاهرة المرشدين السياحيين المزيفين وفرض سلطة القانون في هذا القطاع.

وفي هذا الصدد كشفت وكالة الأنباء الإسبانية “ايفي ” أن عناصر الشرطة السياحية اعتقلت خلال يناير وفبراير المنصرمين حوالي 735 مرشدا سياحيا مزيفا بمدينة مراكش.

و اشارت “ايفي” أن ظاهرة المرشدين المزيفين متجذرة في القطاع السياحي بالمغرب ، إذ أنه في مدن سياحية من السهل معاينة مرشدين سياحين في محيط المواقع السياحية مما يؤثر سلبا على هذا القطاع ، وهذا ما أوضحه أحد المرشدين السياحين بفاس أن المرشدين المزيفين يكونون متواطئين مع أرباب محالات تجارية تقليدية ، إذ يرافقون السياح إلى تلك المحالات مقابل عملات يحصلون عليها من أصحاب المحالات، و كذلك في مدينة مراكش هناك أشخاص يتربصون ويتحرشون بالسياح الأجانب لعرض خدماتهم كمساعدة ، لكن عند نهاية الجولة السياحية يصرون على مقابل الجولة ، و هذا الأمر الذي يفسر انخفاض عدد السياح الذين لا يعاودون زيارة المغرب بعد التجربة الأولى وكل هذا يبين أن قطاع الإرشاد السياحي مازال يعيش على صفيح ساخن .

0

أضف رأيك