مدينة إف إم

الملك محمد السادس : علاقات المغرب والإمارات العربية المتحدة متجذرة في التاريخ

Posted by:

جلالة الملك محمد السادس تحدث عن تاريخ التعاون و العلاقات الديبلوماسية بين المملكة المغربية والامارات العربية المتحدة.

جاء ذلك في رسالة وجهها  جلالة الملك محمد السادس للمشاركين في ندوة “الشيخ زايد ودوره في بناء العلاقات بين الامارات العربية المتحدة والمغرب”، الذي افتتح أمس بالرباط.

في رسالته شدد جلالته على الروابط الخاصة التي تجمع بين البلدين .

الندوة عقدت بمبادرة جلالة الملك، التي تهدف إلى الاحتفاء ” بالعلاقات الطويلة ”  التي أسسها الراحلين الحسن الثاني والشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.

كما ذكر جلالة الملك بفخر أبيه الراحل الحسن الثاني رحمه الله بهذه العلاقات، حيث أكد على أن الشعبين توأمين تفصلهما فقط الجغرافيا.

الإمارات العربية المتحدة تدعم المغرب في قضاياه المشروعة

قال صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، في الرسالة، إن “العلاقة التي تجمع بين دولتينا وشعبينا، هي علاقة أخوية وثيقة، أسس لها وأرسى دعائمها كل من المغفور له بإذن الله الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وأخيه المغفور له بإذن الله الملك الحسن الثاني، طيب الله ثراهما”، مضيفا أنه “وبفضل ما اتسما به من وعي قومي، وقوة إرادة، تمكنا رحمة الله عليهما، من وضع الأسس المتينة لتعاون مثمر وشراكة استراتيجية نموذجية متميزة”.

وأكد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان وقوف دولة الإمارات العربية المتحدة إلى جانب المملكة المغربية الشقيقة في كل قضاياها العادلة، وفي مقدمتها قضية الصحراء المغربية، ورفضها التام لأي مساس بأمنها واستقرارها ومصالحها، وتأييدها لكل ما تتخذه من إجراءات لمواجهة التحديات التي تهدد وحدة ترابها.

0

أضف رأيك