مدينة إف إم

المكتب الوطني للسلامة الصحية يتمكن من تتبع وترقيم 6 ملايين رأس غنم

Posted by:

أفادت مصالح المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، بأنها تمكنت في متم يوليوز المنصرم، من تتبع وترقيم 6 ملايين رأس غنم، في الوقت الذي يقدر فيه الطلب ب4,5 ملايين رأس موجهة للذبح بمناسبة عيد الأضحى.

وبفضل الإمكانيات البشرية واللوجستية التي تم رصدها لهذه العملية، فقد تمكنت المصالح المختصة من تسجيل 150 ألف رأس غنم يوميا، من خلال تعبئة عناصر وزارة الداخلية الذين تكفلوا بتوصيل المعلومة وإعلام مربي المواشي بتوقيت مرور دوريات ولجان المصالح المختصة.

وستمكن عملية ترقيم القطيع الوطني التي تبناها المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، وذلك بتسجيل مربي الماشية وترقيم الأغنام والماعز الموجهة للذبح قبل شهور قليلة من عيد الأضحى، المستهلك في حالة تسجيله أية خروقات أو أمر غير طبيعي، التوجه إلى أقرب مصلحة بيطرية مصحوبا بحلقة الترقيم لتحديد المربي.

وحسب ما أفاد به المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية في وقت سابق، فإنه تم برسم عيد الأضحى المقبل, تسجيل 108 آلاف من مربي الماشية وترقيم 2,7 مليون رأس من الأغنام والماعز في إطار مخطط عمل عيد الأضحى 1439.

كما يتضمن المخطط جوانب تتعلق بتجهيز 25 سوقا متنقلا “مؤقتا”، وتنظيم حملة تحسيسية بهدف محاربة كل مخالفة للقوانين المعمول بها، وإحصاء جميع ضيعات تسمين القطيع الموجه للذبح، مشيرا إلى أن هذا المخطط يهدف إلى التصدي لأي استخدام غير مشروع للمنتوجات الحيوانية من قبل بعض مربي الماشية ومكافحة اخضرار لحوم الأضاحي.

وستنظم حملة تواصلية موجهة لتحسيس مربي الماشية بأهمية تسجيل وحدات تربية الماشية، وتقديم نصائح عملية والتذكير بالقواعد الصحية التي ينبغي احترامها، فضلا عن وضع الرقم +0801003637+ رهن إشارة المواطنين للتزود بالمعلومات.

0

أضف رأيك