مدينة إف إم

الحكومة تتصدى لشركات المحروقات بإجراءات عقابية

Posted by:

تتخذ الحكومة إجراءا ذو طبيعة ردعية للشركات التي تتهرب من اشهار أسعار المحروقات، وقد جاء هذا الاجراء في ظل حالة الجمود التي يعيشها مجلس المنافسة الذي تعود اليه سلطة فرض احترام قواعد السوق القانونية الزجرية ضد المخالفين.

ويرتقب ان يدخل هذا النص الذي توافقت عليه القطاعات الحكومية المعنية حيز التطبيق قريب عما قريب، بعد ان ينشر في الجريدة الرسمية.

ويهدف هذا النص على تطبيق مجموعة من العقوبات ذات الطبيعة المالية منها إمكانية فرض غرامات تصل الى حد 5000 درهم بشكل يومي في حالة ضبط الاعوان التابعون لوزارة الشؤون العامة والحكامة لحالات عدم اشهار محطات الوقود للأسعار وهو الامر الذي يعتبر مخالفا لقواعد المنافسة.

وقد أكدت الحكومة ان محطات الوقود ليست مسؤولة عن الأسعار التي يتم إعلانها، ولهذا فشركات المحروقات مطالبة بضرورة تتبع الأسعار بشكل يومي مع منح الوزارة المعنية المعطيات اللازمة المتعلقة بالأسعار من اجل توفيرها للمواطنين، بمساعدة تطبيق نظام “محطتي” الذي تم اطلاقه الأسبوع الماضي.

ويأتي هذا القرار الذي يرأسه عبد العالي بنعمور، بعد مرحلة الجمود بسبب انتهاء ولاية المجلس الحالي.

وقد اعترف في وقت سابق وزير الشؤون الاجتماعية السيد لحسن الداودي، ان ميزانية المغرب استفادت من قرار تحرير أسعار المحروقات ووقف الدعم الموجه اليها، في حين لم يستفد المواطن من هذا القرار.

ولنفس السبب تحاول الحكومة إيجاد السبل الناجعة لترسيخ قواعد المنافسة بين الشركات حتى يتمكن المستهلك من اختيار أفضل العروض المناسبة له، وكما سبقت الإشارة فتطبيق “محطتي” يوفر خريطة للأسعار على نطاق يصل الى 50 كلم.

نادية مرسول.

0

أضف رأيك